منتدى شبآبيآت
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
أعضآء معنآولكنهم لا يشاركون؟؟ اخواني أخواتي المتصفحين للمواضيع ساشبع رغباتكم في القراءه فهذا رسالة لكم انتم فقط وليس للاعضاء المشاركين معنا بالمنتدى باقلامهم. **اخي/اختي ** العضو المتصفح لقد سجلت معنا بمحض ارادتك فلم تكن مرغما على ذلك فلماذا لا تكتب ولماذا لا ترد ولماذا تكتفي بالقراءة..؟؟ كثير ما تدخل هذه المنتديات ولكن لاتترك لك بصمه ولاحضور يعرفنا عليك أكثر .. مع العلم بأن الهدف من تواجدنا أن تعم الفائده عليك وعلينا بمالديك من علم وثقافه ومواضيع تشاركنا أيها .. ** أخي/إختي ** لا شك ابدا في ان تسجيلكم معنا قد أسعدنا كثيرا جداُ فهذا دليل على ان المنتدى قد نال على إعجابكم على الأقل! ولكن ثقوا تماماً أن سعادتنا هذه لن يكتب لها الإستمرار أبدا وقد يحل محلها الحزن اذا لم تتشرف صفحات هذا المنتدى بما تجود به أنفسكم وبما يمتعنا به قلمكم فهل ستحرموننا من هذه السعاده ؟!! أتمنى أن تكون الإجابه هي تفاعلكم مع المنتدى **اشكرك اخي/اختي ** المتصفح والمتصفحه انقل لكم هذا الكلام بتصرف لعل من بينكم من يخرج من صمت حروفه الى نور ردوده ومواضيعه.. فنحن هنا لنفيد ونستفيد.. اما المشاهده فهذا اخر ما نفكر به في منتدانا :: منتديات شبآبيآت** أرجــو أن لاأكون قد أثقلت عليكم بالكلام ولكن ماطرحت الرسالة ألا لغيرتي على المنتدى وما اشاهده تصفح بدون رد ليكن تواصلنا بالفكر للرقي دائما الى الأفضل فنحن معآ نجعل المنتدى ساطعآ ومتميز .. شكر لسعة صدوركم ادارة منتديات شبابيات

شاطر | 
 

 ليلة الزفاف قصة حزينة!!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
آلمدير
Admin
avatar

عدد المساهمات : 341
نقاط : 100000658
تاريخ التسجيل : 17/11/2010
الموقع : مكة ستي

مُساهمةموضوع: ليلة الزفاف قصة حزينة!!!    الأربعاء ديسمبر 01, 2010 5:49 am

السلام عليكم
*ليلة الزفاف*

بدت كملاك يمشي على الأرض بفستانها الأنيق في ليلة الزفاف،
كان الشاب وسيماً ولم يفلح في جذب (سلمى) إليه بشتى الطرق،
لم تكن تجرح شعوره وكانت ترد عليه بلطف رافضة أي علاقة عابرة تحت مسمى الصداقة
-وهكذا يجب على المرأة أن تكون- كانت فتاة متزنة ومستقيمة،
وكانت تؤمن بأن كل شيء يبدأ بالخطأ فسوف ينتهي بخطأ أكبر منه، فطلبت منه أن ينقلها للفرع الثاني للشركة.

وبعد مضي شهر حضر الشاب مع والديه طالباً يدها، أثناء الزفاف كانت سعيدة، ولكن هناك شعور غريب يعتريها كلما نظرت إليه لم تجد تفسيراً له.

أخذت تطرد الهواجس عن خاطرها ولكن دون جدوى،
غيرت مقعدها وجلست إلى جانبه بالكرسي الملاصق له.. نظر إليها نظرة حنان.. فأحست برغبة قوية في البكاء،
لم تستطع منع دموعها، سالت دمعة على خدها.. فأخذ يمسحها بلطف وكأنه يطمئنها بأنه قريب منها،
وسيكون لها الزوج الوفي، حتى أحست بنوع من الارتياح.

انتهت مراسم الزفاف، وزف العروسان محاطين بفرحة الأهل، انطلقا لمكان إقامتهما في فندق مقابل للحرم المكي الشريف.

أخذ يخبرها عن الفندق الذي قام بحجزه وعن الغرفة التي سيقضيان فيها ليلتهما الأولى، وهي مشغولة البال،
قاطعته وقالت إنها تريد أن تتحدث معه في موضوع غريب لم تفهمه،
أوقف السيارة وطلب منها الانتظار، نزل من السيارة ودخل محلاً تجارياً كبيراً في الجهة المقابلة للشارع العام..

كاد القلق يقتلها لولا ظهوره في آخر لحظة حاملاً معه باقة ورد كبيرة بالغة في الروعة، ابتسمت له، فأخذ يشير إلى الباقة التي في يده مبتسماً.

لم ينتبه للحافلة التي تتجه نحوه بسرعة حتى قذفته عالياً وعاد ما تبقى منه ليرتطم بالأرض.

صرخت لهول ما رأت عيناها،
ركضت إليه ومسحت على رأسه.. لمحت ورقة في يده.. كانت عبارة عن بطاقة إهداء، فتحتها وقرأت ما كتب فيها:

حبيبتي لولاك ما عرفت طعماً للحياة ولــولاك ما اكــتشفت ذاتـي
لـــــك كـــــــــــــــــــل الحــــــــــــب حــــييت أم بعد ممـــاتي

اعتصرها الألم وبكت.. لم تبكِ يوماً كما بكت تلك الليلة.. حينها فقط أدركت سر الضيق الذي كان يلازمها،
فقد أحس قلبها بفراق محبوبه.. والآن بعد رحيله لم يبق منه سوى بطاقة وباقة ورد متناثرة.

لم يكن قلبها قوياً ليطيق الحياة بعد فراقه.. لذلك لم تتركه يرحل وحيداً.. ولحقت به بعد ساعة واحدة.



:. توقيعي .:



تحآتي : آلمدير Wink
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shbabait.own0.com
 
ليلة الزفاف قصة حزينة!!!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شبابيات :: المنتديآت الأدبية :: منتدى ـآ القصص والروآيآت-
انتقل الى: